بيان صادر عن المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب

بسم الله الرحمن الرحيم

في الوقت الذي يدعم فيه السيد رئيس مجلس النواب ويساند جهود القوات الأمنية في تحرير المناطق التي تحتلها عصابات داعش الارهابية فإن سيادته يُكبر بالمؤسسة الأمنية والقوات المساندة لها في أن تقوم بأعمال تقلل من هيبتها وتسيء الى سمعتها وتتنافى مع ابسط المعايير الأخلاقية والانسانية.

لقد وردت الينا العديد من الأنباء التي تحدثت عن ممارسات مرفوضة تضمنت حرقا للمنازل وهدما لبيوت الله في عدة مناطق من ناحية المنصورية بمحافظة ديالى وهو ما يؤشر خللا واضحا وخرقا لابد من الوقوف عنده.

ان رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري في الوقت الذي يدين فيه تلك الأعمال التي تنفذها عناصر تخضع لأجندات تخريبية لا تريد الخير لهذا البلد, فان سيادته يدعو الى فتح تحقيق عاجل في تلك الأحداث ومحاسبة العناصر المتورطة فيها والمحرضة عليها.

كما يدعو سيادته الحكومة الى إعادة إعمار بيوت الله ومنازل المواطنين التي تضررت بفعل تلك الأحداث وبأسرع وقت تلافيا لتداعيات قد تكون لها آثار سلبية على روابط التعايش الأخوي والعيش المشترك في تلك المناطق.